القصة في مادة التعبير

اذهب الى الأسفل

القصة في مادة التعبير

مُساهمة من طرف  في الخميس يناير 20, 2011 7:08 am

القصة

لغة: قصّ أثره قصا : تتبعه ، والخبر أعلمه ، قال تعالى : ( فارتدا على آثارهما قصصا ) ، وقال تعالى : ( نحن نقص عليك أحسن القصص ) نبين لك أحسن البيان0
تعرف القصة على أنها : مجموعة حوادث متخيلة في حياة أناس متخيلين ، ولكن الخيال فيها مستمد من الحياة الواقعية بأحداثها وأشخاصها ، فكأن القصة تفسر تجربة قد تقع في حياة مجموعة من البشر ، وتصف كل ما تثيره من انفعالات وما تفرضه من سلوك 0


عناصر القصة :
1- التمهيد : وهو مقدمة القصة ، والغاية منه تعيين مكان وزمان الحوادث وشخصية بطل القصة البارزة التي تبني تلك الحوادث عليها 0
2- الشخصيات : وهي ترتبط بالأحداث وتتفاعل معها ،ويختلف عددها تبعا لنوع القصـة ( رواية - قصة- أقصوصة)0
3- الحبكة : وهو المجرى الذي تندفع فيه الشخصيات والحوادث حتى تبلغ القصة نهايتها في تسلسل طبيعي منطقي لا نحس فيه افتعالا لحدث أو إقحاما لشخصية 000 وهناك نوعان من الحبكة :
(1) وهو الذي يعتمد على تسلسل الحوادث تسلسلا أخاذا يشد القارئ إليه .
(2) يعتمد على الشخصيات وما يصدر عنها من أقوال وأفعال وآراء …وفي بعض القصص تتجه خيوط الأحداث إلى التشابك والتعقيد بحيث تصل إلى موقف تبلغ فيه الأحداث الذروة ؛ وهو ما يسمى بالعقدة وهو يتطلب الحل .
4. الزمان والمكان : كل الأحداث لا بد أن تقع في زمان ومكان محددين ، ومن ثم ينبغي أن ترتبط بظروف وعادات خاصة بالزمان والمكان حتى تأخذ القصة شكلها الطبيعي .
5 . الفكرة : ما من حكاية أو قصة تروى أحداثا تقع إلا لتقرر فكرة يقوم عليها بناء القصة، و القاص البارع هو الذي يوصل إلينا فكرته بطريق غير مباشر من خلال سرد الأحداث 0

إضاءة في تدريس المهارة :
1. إلقاء القصة على التلاميذ ، أو تزويدهم بقصص تناسب أعمارهم ومطالبتهم بقراءتها . ثم توجيه عدة أسئلة تكون إجاباتها تلخيصا للقصة ، وأطلب من التلاميذ تدوين الإجابات كتابيا .
2. سرد قصة أمام التلاميذ ومطالبتهم بسرد قصص مشابهة لها .
3. تقديم قصة موجزة ومطالبة التلاميذ بتطويلها .
4. تقديم مقاطع غير مرتبة من قصة ما ، وأطلب من التلاميذ ترتيبها .
5. أعطي التلاميذ نهاية لقصة ما ثم أطلب منهم بناء قصة في ضوئها .
6. أسرد قصة أو أقدمها مصورة وأطلب منهم كتابة نهاية مناسبة لها .

نموذج على القصة :
حسن التخلّص
يحكى أن رجلا صاد قنبرة ، فلما صارت في يده قالت : ما تريد أن تصنع بي ؟ قال : أذبحك وآكلك. قالت : أنا صغيرة لا أسمن ولا أغني من جوع ،ولكن أعلمك ثلاث خصال خير لك من أكلي ؛ واحدة أعلمك إياها وأنا في يدك ، والثانية على الشجرة ، والثالثة على الجبل .
فقال : هاتي الأولى . قالت : لا تتلهف على ما فاتك .
فأطلقها فلما صارت على الشجرة ، قال لها : هاتي الثانية .
قالت : لا تصدق بما لا يكون أن يكون . فلما صارت على الجبل ، قالت له : يا شقيّ ، لو ذببحتني أخرجت من حوصلتي درّتين في كل واحدة عشرون مثقالا .
فعض على شفتيه وتلهف ، ثم قال لها : هاتي الثالثة .
قالت : أنت قد نسيت اثنتين ، فكيف أحدثك بالثالثة ؟ ألم أقل لك لا تتلهف على ما فاتك ، ولا تصدق بما لا يكون أن يكون ؟ أنا وريشي ولحمي لا أزن عشرين مثقالا ! وطارت .



تاريخ التسجيل : 01/01/1970

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى